الجمعة، 28 ديسمبر، 2012

الخميس، 27 ديسمبر، 2012

حان



وحان وقت المذاكرة !

لم يمت



لم أتمني سواك..!
أعتقدت أنك تشبهني كثيراا,
ربما حروفك أبهرتني في يوما ما,
لم تعد كذلك الآن ,باردة هي ككلماتك.!
حتي تلك النظرات لم تعد تغريني ,فليست لي !
قبلا أيضا ,لم تكن.
هل كنت تري آخري علي ملامحي,جعلك تستمر طيلة الوقت
في خداعي دون أي شعور بالذنب!
في كل لقاء يجمعنا سويا,
أحاول جاهدة الهروب,أوقات أتوقف أتفرس وجهك ,ليس 
لأنغمس بتفاصيلك ,كما اعتدت !
فقط لأعرفك ,كيف أختفيت وراء ذاك القناع..
سقطت من كل شيء ,حتي قلب لم يمتليء
سوي بعبير أنفاسك,
فقد القدرة علي التنفس !
لم يمت .,فقط تحت مُخدر موضعي ,يوما ما,سينشط 
ويعود للحياة!

موضعه


و أكبر ألم 
الذي لا تُدرك أين موضعه!

أشباح نهارية




أشعة الشمس تتخلل جسدها النحيل ,تداعبه بإشراقة صباح متخفية بين طيات نسمات الهواء العليل.
علي أطراف أناملها تنسل خلسة.
أواني متراصة فوق بعضها البعض ,تبدأ في محو أثارالطعام منها ,بانسيابية متناهية .
يعم الهدوءوالارتياح أرجاء نفسها,ويعود المطبخ لسابق عهده.
تنهيدة عميقة تحصن أفكارها..
*ستسعد أمي كثيرا*
  تضع حقيبتها علي الكُرسي,وتترك الكرة الصغيرةتلامسه.
مازالت ترفع أقدامها خشية ملامستها لأرضية الحجرة ,فيُكشف نشاطها ,ويستيقظ أهلها..!
تتابع الحجرات الواحدة تلو الآخر,تقبع في إحدي الغرف, تتدحرج الكرة 
وتقف أمامها,فترجعها لمكانها .
تعود لتكمل أعمالها,ما تلبث الإ أن يتزحزح الكرسي,
يدب الخوف  بجسدها,تُردد بعض الآيات.
يتسرب أفكار متهالكةلأنباضها.
*ربما قطة صغيرةنفذت إلي البيت في حين غفلة مني.*
توارب باب البيت ,وتضرب عليه بطرقات خفيفة ,
وتقلد صوت القطة علها تخرج من مكانها المستتر.
لا فائدة,تحاول أن توقف دقات قلبها المتقافذة هربامن بين أضلع سُحقت خوفا.
تسمع صوت قطة ,يتحول الصوت كأنه أزيز أسد
فتصرخ *ماما*
فيضحك الصوت
 *لا تخافي أنا أحمد*!
آثار النوم علي ملامح مذعورة ,تتخفي في أمها,وتجهش بالبكاء.
أم هو ,فينكمش بجوار الكُرسي ..
قائلا بصوت خافت:*كنت أم....ز... *
لم يكمل كلمته
حتي تهاوت صفعة علي وجهه..!!

الثلاثاء، 25 ديسمبر، 2012

لحين وصولك..!



صديقي العزيز ..أكتب برسالة إليك
في خوض أشتياقي ,
ربما لم أكن أؤمن أنا بصداقة تجمع بين رجل وإمرأة ,
فالصداقة ,لن تستمر طويلا شئت القلوب أو أبت ..!
هل تذكر مشاجراتنا سويا؟,
لم أتذكر في لحظة عن أي شيء تشاجرنا,
ولم تتذكر أنت,
وتنظري لي..أخبريني فقط ؟ ما الأمر ,ما الخلاف بيننا؟
فقط أكتفي بملامح واجمة ,تخبرك بأنني لا أتذكر,
كل ما أتذكره أننا زعلانة منك وفقط!
فتضحك ,ويتشرب جسدي ابتسامتك ويُمحي الخلافات!
وكثيراا ما تخبرني ,عن حملك لي وأنا لم أتجاوز الشهور
ثم تضحك *بس كنت تخينة أووي*!
وأتعجب : أنا..!
في منزلك اليوم ,كان رنين صوتك في أذني!
بالشرفة ,كأننك ستأتي حالا,نفس المكان الذي 
جمعنا سويا..!
لقد مر يومان من 15 يوم..!
ـأصبحنا نعدد الدقائق والساعات لحين عودتك..!
أتمني أن تعود بسلامة ,أفتقدك ,وأفتقد أحاديثك. 
أفقد ذاتي,التي لم تكن يفهمها أحد بنظرة سواك..!
حتي أنني أحيانا أخفي عيني خشية أن تُفضح أمامك!
سعادتي بسعادتك تنسيني كل شيء..!

صبغة


الأحد، 23 ديسمبر، 2012

عنه..



لم أعلم بعد هل كنت أحبه حقا ؟
أم ماذا؟
أن أم  يكن !
إذن ما كل تلك النبضات المتقاذفة ,
خارج تغطية قلبي.
بمجرد سماع صوته.
لماذا تلك الرجفة التي انتباتني
والابتسامة التي ملئت فيه 
برؤيته!
تركته وأنا في كامل قواي القلبية
الإتلك  الكدمات الموضعية,فكفيلها الزمن!

السبت، 15 ديسمبر، 2012

عنوان ممزق




عندما رأيتك اليوم ,رجعت لذاكرتي صفحة مزقتها ,
كنت أنت عنوانها الرئيسي..!
 طُلب مني اليوم أيضا
أن أستبدل عناوين مزقتها بعنوان آخر...
ليس الأمر يتلك السهولة ,فمازال حروف قلبي مجروحة!

الخميس، 13 ديسمبر، 2012

انتهي



أشعر بأنني 
انتهيت ,
الآن أتبخر ,
وأندفع إلي السماء,
يدقني ناقوس الخوف .

انتهي كل شيء!

الأربعاء، 12 ديسمبر، 2012

اعترف




لا أحبذ الأعترفات ,ربما لأنني
 لست بتلك الصراحة التي تجعلني أنفض كل غبار نفسي بوجه أحد!
أول أعترف,
ربما عنها ,لم أشعر بدفء سوي بين أحضانها,
أهرول علي درجات السُلم ,ولم يبق من الوقت الكثير\
فقط لتتشبع نظراتي بها,
  يتخطي قلمي ثنايا حروفي .برؤيتها.!*


نهمي للقراءة ,لا يعني أنني مثقفة ..!
ولست بذاك الجهل,!
ولكن لم أصل لتلك النقطة التي تجعلني
أتحدث بثقة
 فمجالات كثر أفتقد نفسي بها..!

كثرة المديح ,يجعل بقلبي نقطة ,أتخطاها
بدفع المدح عني !
رغم ذلك.,لا أحبذ الإهمال..
ويدغدغ خلاياه الحزن بقلبي..!


****

الثلاثاء، 11 ديسمبر، 2012

الجامعة


لم يتبقي من الوقت كثيرا,وأتخرج من الجامعة ..؟(حقيقة حياتية )
المشكلة أنني أشعر بتلك الوخزات في رأسي..
بأن نهاية الجامعة ,نهاية العالم لي.يجب أن أسارع الزمن
أخطف بقايا متناثرة من الوقت ,حتي يتسني حصاد كل شيء.
أفكر كثيرا,ماذا ماذا؟
هل سأجلس بالبيت أنتظره ,؟!
من هو بالأساس؟ لا أحد يسألني..!
حتي هذه اللحظة مترنحة بين اللامنطقية ..
متشبثة بأمل أن الوقت بطيء ..! وأي بطء هذا ,والامتحان تتسارع .
وبعد وقت قليل ,سأجدني أكتب آخر كلمة في ورقة الإجابة ,آخر حرف في علاقتي بالكلية ..!
أتندر أحيانا ,عن تلك الساذجة التي أعترتني وقتما دخلت ,كان الحماس يدجج مشاعري,حد السقوط سهوا من حلم عابر .
فاقدة النطق أنا ..! 
هل مر 4 سنوات ,حقا..؟!
كيف مر العمر سريعا متسارع وأنا بالمكان ,؟
صحيح بعض من أمور تغيرات ,حتي ملامحي 
أصبحت يعتريها نضج فكري ..ربما..!
حتي تأملي لصوري ,تبدو مختلفة كثيرا..!
حتي بعضهن أختراقنا سهام قلبي ,واعتصمن فيه ,
والبعض أخذ تأشيرة سفر لدولة آخري..!
صدقني سيدي ,لم أنجز ما أريده بعد .
هل لي ببعض الوقت ..؟!! 
الوقت لا ينتظر أحد ,حتي لو أختلس من عمره 
4 سنوات سهوا ..!!

الأحد، 9 ديسمبر، 2012

دون حديث




لا حاجة لي سوي البوح بما في جعبتي 
دون حديث!

مش أنا




مش عارفة عندي إحساس غريب دلوقتي ..
إني أعمل حاجة في نفسي...!!
ساعات بحس إن ببقي مسلوبة الإرادة ..
بعمل حاجات لا منطقية ..!!
حاجات غريبة ,ولما بفكر فيها
بحس مش انا اللي عملتها اكيد حد تاني,,
مش انا اللي قلت كدا
ااو عملت كداا
ازاي دي ؟
ويبدأ المحاسبة !!
...



الجمعة، 7 ديسمبر، 2012

اهتمام




بعض الكلام يفاجئك ,أن هناك من يفكر فيك بصمت عميق,
لترسم ابتسامة علي محياك,
لتغمض عينك بآمان فقط لأنك معه 
ولكن هنالك من تهتم به ولا يعيرك سوي بعض 
الابتسامات المقتضبة ,كمجاملة..!

لا تقبل




البعض يريدنا التجرد من أنفسنا ,

وهي في الأصل


لا تقبل القسمة علي أحد سوانا ..!

الخميس، 6 ديسمبر، 2012

مغري





منذ متي أمارس عادتي تلك..!
ذاكرتي تخونني كثيراا,
فبعض البشر ,وجوههم مغرية,
ليس قسماتهم ,ولا بعض المساحيق ,
التي تخفي جمال مستترة,
بل تلك الحكايات نفسها هي
التي تجعلي أتفرس الوجوه,
في حين غفلة من أصحابها,
ليس فضولا,بل بحثا عني في وجوه بعضهم.,
أين أنا؟ ,من كل هؤلاء,ربما صادفت من يمنحني
بعض مني ,دون أن أدري..!
ولكن المساحيق متغلغة في الطبقات العليا من الأقنعة ..!

عنك






لماذا تلك النظرات العبثية

وتلك الهمهمات الفضولية

حين ينسل سيف قلمي للكتابة عنك..!

يتسأل البعض 

هل حب مخفية ,أم عشقا مطويا..!

أحدهم لا يدري أن كل تلك الحروف

لا تساوي عندك لحظة 

اختلسها لسماع حديثك..!؟!

ولكن ياسيدي..

ليتني لم أترك تلك اللحظات

حتي أحفظ آخر حرف نطقته 

قبيل الرحيل..!!

فظيع




اليوم كان عصيب ,
قُتلت فرحتي,ربما أنا من قتلتها ..
حبا لأحدهم..

الأربعاء، 5 ديسمبر، 2012

ديسمبر





في ديسمبر والجمع يبحث عن مقاعد

تدفء قلوبهم من بردوة الشتاء..

أغلف مقعدك ,

وأضع نظارتك ,وبعض كتبك,

وفنجان قهوتك ,نعم كنت أرشف

منه بعض القطرات في حين خلسة منك..!

ولكن لم أخن فنجانك ,

ولن أجعل 
لمقعدك في قلبي جليس آخر.!

حتي لو رحلت لعوالم آخري..


الثلاثاء، 4 ديسمبر، 2012

بكره



كنت زعلانة من نفسي جداا
لما كان عندي امتحان وأنا مش مذاكرة أووي..
ووشي أتحول من ابتسامة عريضة ,
لملامح هادية وراسية ومحدش متعود عليه كداا..
ان ردي 
يكون بارد..أو فيه أي سكون ..
بس اانا صعبت عليه نفسي أووي واكتشفت اني فاشلة
ازاي مش اذاكر ؟وازاي أكون مستهترة للدرجة دي..
وقلت لما أرجع البيت هاعقاب نفسي..
ومش هارفع راسي من ع الكتاب
بغض النظر اني مش عملت كدا
واديني هطلع والامتحان شفوي وانجليزي كمان 
يعني صفر..بالبنط العريض
بس ساعات بكتشف أن اسمي دا بينفع أووي
وحرف الياء بينقذ لما بيكون في الآخر ^_^
والأستاذة أجلت الباقي للمرة القادمة عشان الوقت
الحمدلله ربنا سترها
ويارب الفرصة مش تضيع من أيدي
...
عندي امتحان بكره ..في مادتين
والنت كان فاصل ومريحيني ,ولسه راجع النهاردة
وانا مش قادرة أقوم ..^_^
وربنا يستر يارب,ويعدي بكره علي خير